‫الرئيسية‬ طريقك للنجاح 10 طرق إدارة الوقت وتنظيمة بنجاح
طريقك للنجاح - ‫‫‫‏‫3 أسابيع مضت‬

10 طرق إدارة الوقت وتنظيمة بنجاح

أهمية إدارة الوقت وتنظيمه

إدارة الوقت
إدارة الوقت

كثير منا يسعى الى إدارة الوقت واستغلاله بأفضل طريقة وإنجاز المهام المفيدة, ولكن بسبب عدم العلم بكيفية التنظيم وبعض الخطوات المهمة لإنجاز المهام يضيع وقتنا في تصفح السوشيال ميديا والتليفزيون وتأجيل الأفعال المفيدة زي الدراسة والرياضة والقراءة, هنعرض في هذا المقال 10 طرق إدارة الوقت وتنظيمه بنجاح والتخلص من التأجيل

أهمية إدارة الوقت وتنظيمه

أهمية ادارة الوقت
أهمية إدارة الوقت

سيكون يوما رائعا اذا اردت ان تنظم وقتك و إنجاز بعض المهام المفيدة زي الدراسة والرياضة والعمل على مشروع معين وبالفعل تنهي هذه المهام بفاعلية, هذا سيؤدي الى نتائج مفيدة جدا:

اولا: الاحساس بالانجاز والشعور بالسعادة لان عند الإنجاز يفرز هرمون الدوبامين الذي يطلق عليه هرمون السعادة

ثانيا: إنجاز المهام هيؤدي الي النجاح على كافة مناحي الحياة زي الدراسة والرياضة والقراءة وتطوير المهارات الشخصية والعلاقات الاجتماعية

ثالثا: الابتعاد عن الأمراض النفسية لأن الشخص الذي يؤجل مهامه يزداد تفكيره فيما يريد أن يفعله وبالتالي يشعر بالتقصير والاهمال وان حياتة ليس لها اي قيمة فتبدأ لديه الأفكار السيئة ومن ثم يكتئب

رابعا: هذا النجاح سوف ينعكس على أسرتك وعلى مجتمعك وعلى حياتك ككل والتحول الى شخص مؤثر في المجتمع وله قيمة

اذا شعرت انك لا تتحكم في حياتك فمن الارجح انك تتهرب ما يجب عليك فعلة، ولن تستعيد التوازن الداخلي ما لم تفعل ذلك.

كيفية تنظيم وإدارة الوقت

كيفية تنظيم الوقت
كيفية تنظيم الوقت

عندما يشعر الشخص انه مقيد ويختفي عندة الرغبة في العمل او الدراسة، فإنه يشعر بأنه غير قادر علي تغير الحياة والظروف، غير صحيح أبدا، لن يغير الشعور بالذنب عند اضاعة الوقت اي شيء، ولكن اذا اجريت بعض التعديلات علي الطريقة التي تدير بها وقتك، فسوف تتفاجأ بمدى سرعة تغير نظرتك إلى العالم ونفسك، وفي هذا الوقت  سيتغير كل شيء.

10 طرق إدارة الوقت وتنظيمه بنجاح:

:جرب بخطوات بسيطة هذه الطرق لتحقيق أقصى استفادة من وقت خلال اليوم

الجلوس كل أسبوع للتأمل والتخطيط لادارة الوقت-1

خصص 10-30 دقيقة كل أسبوع (ويفضل أن يكون ذلك في اليوم السابق لبداية الأسبوع) لتفكر فيما حدث في الأيام الستة الماضية وحاول أن تسأل نفسك الأسئلة التالية:

مع من التقيت هذا الأسبوع وليس؟
ما الذي لم أفعله؟
ماذا نسيت؟
ما هي الأخطاء التي يجب أن أصلحها؟


الهدف من هذه الخطوة لا يثقل كاهل نفسك بالتفكير ، ولكن أن تدرك ما تفعله خلال أيام الأسبوع. هذا الوعي سيجعل من الأسهل الحصول على القوة اللازمة لتحقيق التغيير، ولان الانسان نساي فقد تقول لنفسك انا سوف افعل اشياء كثرة وخلال ساعات قد تنساها لكن اذا كنت كاتب هذة الاهداف علي ورقة سوف تتذكر هذة الاهداف وتتحفز للقيام بها.

بعد تقييم أحداث الأسبوع الماضي ، ضع خططًا لتنظيم الأيام الستة التالية بشكل أفضل وكرر العملية نفسها بعد ستة أيام. لا ينبغي أن
يستغرق الأمر وقتًا طويلاً ، ولكنه يمكن أن يحسن بشكل كبير الطريقة التي تقضي بها أيام الأسبوع.

2- ضع خطة إدارة الوقت لليوم التالي في نهاية كل يوم:

التخطيط المسبق لخطة يزيل عبء الاختيار على كتفيك. إذا استيقظت دون وجود خطة ، فسوف تنتقل من مهمة إلى أخرى دون إكمال أي مهمة وسوف تفتقر إلى التركيز مع عدم وجود هدف محدد تسعى إلى تحقيقه. لكن عندما تستيقظ وأنت تعلم الهدف الذي تسعى إلى تحقيقه ، ستشعر بأنك أقوى بكثير ، وستكون لديك العزم والتصميم ، وستشعر أن الرغبة في النهوض من السرير تأتي من داخلك.

إن تخصيص دقيقة أو دقيقتين في نهاية كل يوم لإعداد الخطة لليوم التالي سيعطي ذلك ليومك التنظيم اللازم لإنفاقه بطريقة صحيحة، لذا خصص 5 دقائق لتحديد كتاب أو مقال أو أي مهمة يمكن أن توفر لك ساعات من العمل.

3- التركيز على اليوم الذي تعيش فيه فقط :


عندما تستيقظ في الصباح ، فكر فقط في الأشياء التي يجب عليك القيام بها خلال هذا اليوم وفقًا للخطة التي حددتها في الخطوة السابقة ، استثمر يومك بأفضل استثمار، بعد انتهاء اليوم خصص دقيقة أو دقيقتين لعمل الخطة لليوم التالي ، وانسى الأمر تمامًا حتى صباح الغد.

الاهتمام بالمهام التي حددتها من اليوم السابق والعمل عليها في الوقت الحالي وعدم الاهتمام بأي أفعال اخرى طارئة وغير مهمة، حتى لو أراد صديقك ان تفعل له مهمة غير مفيدة أو أن تذهبوا إلى اي مكان لاضاعة الوقت، ركز على مهامك فقط وعن الانتهاء من مهامك يمكنك فعل أي شيئ بدون تأنيب ضمير.

4- ضع خطة تحدد ما تنوي القيام به في الثلاث اشهر القادمة:

ضع خطة لثلاثة اشهر القادمة
ضع خطة لثلاثة اشهر القادمة

عندما يتعلق الأمر بالتخطيط المستقبلي ، لديك ثلاثة خيارات:

الرؤية: 10-25 سنة.
الأهداف طويلة المدى: 36 شهرًا.
الأهداف الفعلية: الـ 90 يومًا القادمة.

في القرن العشرين ، كان الإجراء المتبع في وضع خطط طويلة الأجل هو تحديد أهداف السنوات الخمس المقبلة ، لكن أهداف السنوات الخمس لم تعد واقعية بسبب التغييرات العديدة المفاجئة التي تحدث في العالم.

تحديد الأهداف في إطار زمني مدته 3 أشهر يتيح لك رؤية المستقبل بوضوح وواقعية أكبر. يجب أن تحقق أهداف الأشهر الثلاثة أهدافًا طويلة المدى بالتأكيد ، ولكن يجب أن يركز تركيزك الأساسي على أهداف الثلاثة أشهر.

خصص كل ثلاثة أشهر بضع ساعات أو يوم كامل للتأمل في الأشهر الثلاثة الماضية ، كما فعلت سابقًا في جلسات التخطيط الأسبوعية وفكر في الثلاث اشهر القادمين وما تريد تحقيقه.

5- قائمة المهام لإدارة الوقت


تقول الأخصائية الأمريكية لين تايلور – مستشارة الأعمال والتنظيم – أن المهنيين الناجحين يخصصون الدقائق العشر الأخيرة من يوم العمل لتحليل العمل المنجز ونقل المهام التي لم تكتمل إلى اليوم التالي ، وفقًا لأولوية كل مهمة. لاحظت أن مراجعة العمل المنجز ، بغض النظر عن السرعة ، هي طريقة ممتازة لتحسين الحالة المزاجية بعد يوم عمل طويل ومجهد.

6- تنظيم مكان العمل


الفوضى على طاولة العمل دون تنظيف أو تنظيم تعيق سير المشاريع لأن هذا يتطلب مزيدًا من الوقت للبحث عن مستند أو ورقة مهمة ، حيث قد يؤدي ذلك إلى ضياع بعض المستندات المهمة بالإضافة إلى بداية يوم العمل الجديد في طريقة غير مسموح بها.

غير أن الفوضى تؤدي إلى التسويف والتأجيل وعدم الرغبة في بدء العمل بس إن هذا يؤدي إلى صعوبة بدأ العمل، ولكن علي العكس إذا كان المكتب مرتب أو الغرفة يؤدي إلى الشعور بالرغبة في الانجاز لأن الوضع اصبح أكثر سهولة لبداية العمل، اهم خطوة لإنجاز العمل هي بدء العمل.

7- التحليل الكامل اليوم


الناجحون يكونوا احيانا غير راضين عن إنجاز المشاريع والمهام التي عملوا عليها طوال اليوم ، لكنهم يكرسون بعض الوقت لتحليل اليوم وإعادة التفكير في المهام التي تم إنجازها والتي لم تنجز ، ويحاولون فهم أسباب عدم إكمال بعض المهام لأنهم يدركون أنها لن تتطور إذا لم يتعلموا من مثل هذه الأمور، ويكتبون الطرق الجديدة لحل هذة المهمات في مهام اليوم التالي الخطوة التي تحدثنا عنها سابقا.

8- تأجيل المواضيع المهمة إلى اليوم التالي


يقوم الأشخاص الناجحين بتأجيل المناقشات أو الاجتماعات حول الأمور المهمة حتى صباح اليوم التالي إذا كانوا في نهاية اليوم لأنهم يعلمون أنه إذا استمر الاجتماع لفترة طويلة جدًا ، فسوف يصاب الأشخاص بالتعب والملل ويكونوا أقل إنتاجية.

وبعد تأجيل الأعمال المهمة لليوم التالي في الصباح تبدأ بها وتنجزها بكل سهولة، لأنك تكون بكامل طاقتك في الصباح.

تأجيل المواضيع المهمة الي اليوم التالي
تأجيل المواضيع المهمة الي اليوم التالي

9- الاهتمام بانجاز كل مهامك التيحدتها في بداية اليوم


إذا قمت في الصباح وبدأ انجاز مهامك التي حدتها في اليوم السابق واحدة تلو الأخرى، في الصباح هذا افضل وقت لانك تكون بكامل طاقتك مثلما اشرنا في النقاط السابقة وبعد انجاز مهامك سوف تكون حر باقي اليوم وسوف تقوم بمكافأة نفسك بطرق كثيرة وتكون راضي عن الوقت الذي تقضية في ترفيه بدون تأنيب ضمير أو الاحساس بالذنب، لانك فعلت كل ما تريد فعله.

10- نظم حياتك:

تعامل مع الحياة كحديقة تحتاج إلى رعاية وتخلص من الأعشاب الضارة التي تنمو في هذه الحديقة بغض النظر عن المدة التي تستغرقها. إن الاهتمام بهذه الحديقة سيعيد الروح إلى حياتك ولا يقتصر على إطار زمني محدد ، لأنه في كل يوم أو أسبوع أو سنة يمكنك أن تجعل هذه الحديقة أكثر جمالًا وخصوبة.

رتب كل يوم بعضًا من أموالك ، ونظم وقتك قليلاً ، ونظم جزءًا من علاقتك. عندما تبدأ في ترتيب حياتك ، تنمو كل بذرة تزرعها في حديقة الحياة.

كيف شعرت أن يومك سيمضي عندما تستيقظ في بداية اليوم؟ أريدك أن تشعر عندما تستيقظ غدًا أن “اليوم يمكن أن يكون رائعًا إذا أردت أن يكون كذلك.” هذا الشعور لا يتولد وحدك ، يجب أن تكون مستعدًا لاستلامه ، لكن الاستعداد لذلك ليس صعبًا جدًا ويمكنك الوصول إليه بتخصيص دقيقتين في المساء لوضع خطة لليوم التالي.

كل شخص لديه سبب للاستثمار في كل لحظة من حياته ، أفضل استثمار. قد لا تعرف هذا السبب بدقة ، لكنك ستكتشفه عندما تبدأ في التحرك ، وستكتشف على الأرجح أن كل شيء في حياتك أجمل حقًا مما كنت تعتقد. عندما تصل إلى هذا المستوى من التمتع بالحياة والإيمان بأنك تعيش من أجل هدف محدد ، ستكون قادرًا على الوصول إلى المستقبل الذي تستحقه حقًا.

لمزيد من المقالات اضغط هنا






اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

النجاح في الحياة 6 طرق مجربة

النجاح في الحياة مقدمة: كم مرة تسأل نفسك سؤال: كيف يمكنني تحقيق النجاح في الحياة؟ ااذا كنت…